World Library  


QR link for الأخلاق : Volume 2
Open EEWOWW
Add to Book Shelf
Flag as Inappropriate
Email this Book

الأخلاق : Volume 2

By شبر, عبد الله, السيد

Click here to view

Book Id: WPLBN0004023762
Format Type: PDF (eBook)
File Size: 1.44 MB.
Reproduction Date: 11/5/2015

Title: الأخلاق : Volume 2  
Author: شبر, عبد الله, السيد
Volume: Volume 2
Language: Arabic
Subject: Non Fiction, Religion, Ethics, Deontology,
Collections: Authors Community, Islam
Historic
Publication Date:
2015
Publisher: شعبة التحقيق في قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة
Member Page: safwan

Citation

APA MLA Chicago

الله شبر, ا. ع. (2015). الأخلاق : Volume 2. Retrieved from http://www.self.gutenberg.org/


Description
مقدمة التحقيق لابد للقارئ أن يجد دليلا يرشده في كل كتاب، حول ماهية الكتاب، وأسلوبه، ومنهج من عمل عليه، لذا وضعنا هذه المقدمة، وهي تشتمل على أربعة فروع: 1 - تعريف التحقيق. 2 - لماذا هذا الكتاب. 3 - كتابنا وعلم الأخلاق. 4 - منهج التحقيق في هذا الكتاب. الأول: تعريف التحقيق التحقيق، هو: التثبت والتوثيق. حيث يتم التأكد من النصوص القرآنية، والروائية، وغيرها، وإرجاعها إلى مصادرها، وتعريف الاصطلاحات، و ترجمة الكلمات التي فيها غرابة يصعب على القارئ فهمها، مع تعريف بالأعلام وهويتهم، والبلدان، والإيضاح لمنهج المؤلف وتأثره بمن سبقه، ومن وافق فكرته، وعمن أخذ، مع بيان حال المؤلف وسيرته. ويختلف التحقيق حسب ذوق المحقق العلمي وأسلوبه، لاسيما في مقابلة المخطوط، خاصة في الإشارة إلى عنوان النص في المخطوط، أو المطبوع، بشكل يغني الباحث بالدلالة حين الرجوع إليه مع اختلاف الطبعات. وذلك يرتبط وثقافة المحقق، فليس المحقق إلا موسوعة كلما زادت موضوعاتها حسن التعليق، وأهم ما يناط بالمحقق هو: الصبر، والأمانة في النقل، وتثبيت النص، وعدم الميل للهوى، والتجرد، ليعطي الكتاب والكاتب حقهما، حين التحقيق فيهما. وهذا التخصيص كله يرتبط بالمطبوع، وليس المخطوط من الكتب، وسيضاف الكثير من الكلام إذا كان العمل على مخطوط، فيختلف آنذاك المنهج، وسوف يكون على ما تقدم الكثير من النقد، والتدقيق، والفحص، والتمييز، والمقارنة، والكشف عن الملخص، والمختصر، والمحذوف، والمدسوس، والعلم بالرموز، والإشارات، والإختصارات، والأسماء، والفرق بينها في العصور التاريخية، وهذا العبء لا ينهض به المحقق المبتدئ، والحديث العهد بالتحقيق، إذ يحتاج إلى الكثير من الخبرة والإطلاع على أعمال المحققين، والأساليب العلمية في عملية التحقيق. وفي الحالتين يحتم عليه العلم بالأصول التي يرجع إليها في التوثيق من لغة، ومعاجم، وحديث، وملل حسبما يقتضيه موضوع الكتاب، من مصادر وعلوم مساعدة حتى يستطيع في نهاية التحقيق أن يخرج الكتاب بحلة باهرة، وأن يكتب الخلاصة، والإستنتاج للكتاب، أو المخطوط، إذ أنها بمثابة تقييم علمي من المحقق يعتمد عليه من يصل إليه الكتاب. الثاني: لماذا هذا الكتاب إن علم الأخلاق له الشرف بين العلوم، لذا عقدت اللجنة المشرفة على التحقيق والنشر في قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة رأيها في انتخاب كتاب أخلاقي، لما فيه للنفس من أثر. ولما كان السيد عبد الله شبر إسم لامع في العلم والفضيلة، وكتبه كرامة تجد أسبابها في ترجمة حياته بعد هذه المقدمة تم اختيار كتابه الأخلاق، الذي ترتمس فيه النفوس حين الخلوة، وهو أنس العلماء، وجنينة الطالب، ليخرج بحلته الجديدة مع أول طبعة محققة تغني الباحث والطالب، ولما في هذا الكتاب من تهذيب للنفس وإحياء للفضيلة، وأحاديث الروح، وقع الاختيار عليه. الثالث: كتابنا وعلم الأخلاق قال الأزنـيـقــــــــــــــــــــــــي: هو علم يعرف منه أنواع الفضائل. وموضوع هذا العلم: الملكات النفسانية. قال ابن صدر الدين: هو علم بالفضائل، وكيفية اقتنائها لتتحلى النفس بها، وبالرذائل وكيفية توقيها لتتخلى عنها. فموضوعه: الأخلاق، والملكات، والنفس الناطقة( ). قال صدر الـمـتـألهيـن: علم الأخلاق، المعروف بعلم الطريقة( ). قال الـســبــــــــــــــــزواري: علم الأخلاق يبحث عن كيفية المحافظة على الحد الوسط التي هي: الفضيلة، والاجتناب عن طرفي الإفراط والتفريط اللذين هما: الرذائل، لتصدر منه أفعال يصل بها إلى السعادة المرجوة( ). قال الطباطبائــــــــــــي: علم الأخلاق، وهو: الفن الباحث عن الملكات الإنسانية المتعلقة بقواه النباتية والحيوانية والإنسانية وتمييز الفضائل منها من الرذائل( ).

Summary
الحمد لله الذي منّ علينا بنعمة العلم وجعلنا من وسائل نشره وتوصيله إلى عبادهوالصلاة والسلام على سيد الأنام المعلم الأول والنبع الصافي سيدنا ونبينا محمد وعلى آله الميامين الطاهرين. لكي نطلع القارئ الكريم على عملنا لابد لنا من ذكر موجز لمفهوم التحقيق، فالتحقيق في اللغة: يقال: حقق الشيء: أي جعله حقاًً: أو صدقة وأثبته، فهو يدل على إحكام الشيء، فالتحقيق: هو التصحيح والتصويب والإحكام والعلم بالشيء، وإخضاع النص لهذه العمليات يعني الوصول بها إلى حقيقة ما كانت عليه في اللفظ والمضمون. والتحقيق علم من العلوم العربية الإسلامية حيث وضح أصوله في رجالات البحث والتأليف والرواية والتلقي في ميادين الحديث النبوي والقرآن الكريم. ولا نريد الخوض في بيان هذا العلم وأصوله وتاريخه ولكن لابد من المرور على ذلك بما ينتفع منه القارئ الكريم، فإن للتحقيق أصولاً ذكرها أهل الفن نذكر منها: اختيار الموضوع ونصه - جمع النسخ - ترتيب النسخ - توثيق النص - نقل النص - مقابلة النص - تخريجات الاقتباسات - تفسير الغريب والمشكل وغير ذلك من الأصول في هذا العلم، وقد قسم أهل الفن أصول التحقيق إلى أصول التحقيق النظري وأصول التحقيق العملي وإلى متممات التحقيق وهذه المتممات تتفرع إلى عدة فروع أحدها هو التخريج والتوثيق، وثانيها البيان والتفسير وثالثها التعليق وغير ذلك مما لا يسع المقام لبيانه. التخريج: هو تعيين موطن النص المقتبس، وتحقيق مرجعيته التاريخية، وتعيين نسبة ما اغفل من ذلك، أي بمعنى عزو النص إلى مصادره الأمهات من كتب الحديث والرجال وغيرها. التوثيق: هو تثبيت نسبة النص إلى صاحبه بالأدلة المرجحة أو القاطعة. البيان: شرح ما في النص من ألفاظ غريبة أو تركيب عسير البيان. التفسير: هو بيان الدلالة الحقيقية المقصودة في النص نفسه فقط. التعليق: هو كل ما يسجل في هوامش المتن من بيان وتفسير وشرح للغريب وتعريف بالأعلام وتكميل ما قصرت دلالته وتصحيح ما اختل مضمونه أو تركيبه وغير ذلك. وبعد هذه المقدمة العلمية الموجزة في بيان بعض مصطلحات التحقيق التي طبقت عملياًً في هذا الكتاب الكريم، نستطيع أن نبين إن الأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة قد أولت رعاية خاصة لتحقيق الآثار الكبيرة للعلماء الأعلام والمؤلفين الكبار كسماحة السيد عبدالله شبر ( قدس سره) فأوعزت إلى قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة لتبني هذا المشروع الثقافي الرائع ونحن بدورنا أوعزنا إلى شعبة التحقيق المتمثلة بالسيد علي القصير محققاً والأخ أحمد جاسم معاوناً فهبا مسرورين بهذا التكليف الذي لا يقل أجراً وثواباً عن غيره من التكاليف الشرعية ألا وهو نشر آثار فحول العلماء وكبارهم، وبعد التشاور مع مسؤول قسم الشؤون الثقافية والفكرية وقع الاختيار على كتاب الأخلاق للسيد عبدالله شبر ( قدس سره) وبتعاون مع شعبة المكتبة الالكترونية في القسم تم انجاز هذا الكتاب الكريم مع تنضيده وتدقيقه وإخراجه بصورته الجديدة التي تزهو بهوامشها الجميلة. فنسأل الله تعالى التوفيق والسداد والاستمرار لجميع الإخوة الذين ساهموا في إكمال هذا الكتاب الميمون، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

Excerpt
كلمة لابد منها الوجود حكمة من إبداع القادر، يتنزل فيه الفيض، ليسمو الجرم المخترع من الإبداع الأول بكمالات الجلال من خزانات السرادق الملكوتية. وانتثر النور ليحيط ظلام النفوس بهياكل العظمة، وليزين الروح مظهر الجسد الفاني بلئاليء تباينت في نوالها قدرات الذر الأول، وتسابقت في النهوض بها بالذر الثاني. فما النفس إلا سفينة، ربانها العقل، تبحر في الفناء، لترسو في الخلود. وقد أرسل الله صور النعيم مع سفرائه، كما أرسل صور الجحيم، ومع كل رسول كلمة طيبة، فيها دفء الرب ورحمة الرسول، لتشرق الحقيقة في الباطن فيذعن لها الظاهر، حيث النهاية نعيم أبدي. وكانت الرسالات نسيم كرامة يصدح في أفق الأكوان، أغصان هي أوراقها دموع عشق، وسطورها المعرفة، وحروفها لقاء، مع الذات، مع النور، مع الله. لذا اجتهد الرسل ليترجموا تعاليم السماء، فغرق في حلاوة العبودية بعد المعرفة من غرق، وضاع في فلسفة الجهل من ضل. وكأن ما بين الأرض والسماء معارج، رسول تلو رسول، ولم يأبه الخالق إلا أن يمضي قدما في كرمه، حتى أرسل الله من يختم به قافلة الرسل، حبيب، لأجله الكون ومن فيه ابتدأه، بعد أن اصطفاه. رغم علمه بدنو النفوس، وعدم جلائها بعد أن أصابتها جنود الجهل، ولكن للثلة التي مدحها في فردوس كلماته، قال القدوس جل جلاله ((وَما أَرْسَلْناكَ إِلاّ رَحْمَةً لِّلْعالَمِينَ)) سورة الأنبياء/107. فأطلق عنان الرسالة محمد صلى الله عليه وآله وسلم، فقال: «إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق»( ). وكانت الخاتمة لكل رسالة. لذا أبدع رجال في العناية منذ اليوم الأول في علم الأخلاق، وإذا ما أبحرنا في حضارات الأمم السالفة لوجدنا ألمع علمائهم قد اجتهدوا في ترسيخ قوائم هذا العلم في الحكم والسياسة والرعية، لاسيما من أراد الوصول إلى الحياض اللاهوتية. ووضعوا له قوانين، وقرنوه بكل فضيلة، وعرفوه بالضرورة، وكتبوا فيه ألوانا من الفكر، فأنتجت العقول محاصيل المعرفة في علم الأخلاق. كتبا فلسفية وعرفانية وروائية، وأخرى جمعت بين البعض منها، ومن جملتها كتابنا هذا للسيد عبد الله شبر قدس سره الذي جمع فيه الأسلوب الفلسفي والعرفاني والروائي على غرار من سبقه بهذا اللون من الإبداع، مثل: أبو حامد الغزالي في إحياء علوم الدين، والشهيد الثاني في أسرار الصلاة، والفيض الكاشاني في المحجة البيضاء، والحقايق في محاسن الأخلاق، وأسرار العبادات، ومقامات القلب، وأحوال السالكين، والنراقي في جامع السعادات. وقد تم اختيار هذا الكتاب لتحقيقه، لما فيه من تهذيب للنفس، ولما تتطلبه المرحلة من جمع رفات العقول، وبناء مجتمع إنساني قوامه الفضيلة، ليرتقي الإنسان بنوعه، وذلك بتنظيم قواه، وترتيب جواهره، حيث لا جبر ولا تفويض، فيكتمل هيكل المعرفة، وترسوا النفس في ميناء النور، حيث الخلاص والنعيم.

Table of Contents
المحتويات مقدمة القسم ....................................................................................... ٥ كلمة لابد منها...................................................................................... ٧ مقدمة التحقيق .................................................................................... ٩ المذاهب الأخلاقية................................................................................ ١٢ سيرة التآليف الأخلاقية .......................................................................... ١٥ كتابنا و علم الأخلاق.............................................................................. ١٨ ترجمة المؤلف السيد عبد الله شبر............................................................ ٢١ إسمه وشهرته.................................................................................................... ٢١ أسرته ونسبه..................................................................................................... ٢١ ولادته............................................................................................................. ٢٥ نبذة من سيرته.................................................................................................. ٢٦ قالوا فيه.......................................................................................................... ٣٠ مشايخه .......................................................................................................... ٣١ تلامذته........................................................................................................... ٣٢ تصانيفه ومؤلفاته.............................................................................................. ٣٣ وفاته .............................................................................................................. ٤٠ المقدمة............................................................................................. ٤٩ الفصل الأول: في مدح حسن الخلق وذم سيئه............................................................ ٤٩ الفصل الثاني: في معنى الخلق وكيفية تهذيبه .......................................................... ٥٦ الفصل الثالث................................................................................................... ٦١ ٣١٤ الركن الأول في أسرار العبادات وفيه أبواب الباب الأول: في الطهارة.......................................................................... ٦٩ الفصل الأول: في النية........................................................................................ ٦٩ الفصل الثاني: في الإخلاص................................................................................. ٧٣ الفصل الثالث: في مجمل القول في الطهارة والنظافة................................................. ٨٣ الفصل الرابع: في أسرار إزالة النجاسة والتخلي لقضاء الحاجة..................................... ٨٤ الفصل الخامس: في السواك................................................................................ ٨٦ الفصل السادس: في الوضوء................................................................................. ٨٨ الفصل السابع: في أسرار الغسل والتيمم.................................................................. ٩١ الفصل الثامن: في الاستحمام .............................................................................. ٩٣ الفصل التاسع: في سماع الأذان............................................................................. ٩٤ الفصل العاشر: في الوقت .................................................................................... ٩٦ الفصل الحادي عشر: في لباس المصلي .................................................................. ٩٧ الفصل الثاني عشر: في مكان المصلي .................................................................... ٩٩ الفصل الثالث عشر: في الاستقبال....................................................................... ١٠١ الفصل الرابع عشر: في القيام............................................................................. ١٠٣ الفصل الخامس عشر: في التوجه ........................................................................ ١٠٤ الفصل السادس عشر: في النية............................................................................ ١٠٦ الفصل السابع عشر: في التكبير .......................................................................... ١٠٦ الفصل الثامن عشر: في دعاء التوجه.................................................................... ١٠٨ الفصل التاسع عشر: في الاستعاذة ....................................................................... ١١٠ الفصل العشرون: في بيان الخضوع والخشوع وحضور القلب........................................ ١١١ الفصل الحادي والعشرون: في القراءة ................................................................... ١٢٠ الفصل الثاني والعشرون: في دوام القيام................................................................. ١٢٣ الفصل الثالث والعشرون: في الركوع ..................................................................... ١٢٤ الفصل الرابع والعشرون: في السجود .................................................................... ١٢٥ الفصل الخامس والعشرون: في التشهد ................................................................. ١٢٨ الفصل السادس والعشرون: في التسليم.................................................................. ١٢٩   ٣١٥ الباب الثاني: في صلاة الجمعة............................................................... ١٣٣ الباب الثالث: في صلاة العيدين .............................................................. ١٣٩ الباب الرابع: في صلاة الآيات ................................................................. ١٤٣ الباب الخامس: في قراءة القرآن ............................................................. ١٤٧ الباب السادس: في آداب الدعاء ............................................................... ١٥٧ الباب السابع: في أسرار الزكاة والمعروف ................................................... ١٦٣ الباب الثامن: في أسرار الصوم................................................................ ١٧٥ فصل............................................................................................................ ١٧٧ الباب التاسع: في أسرار الحج وزيارة النبي والمشاهد.................................... ١٨٣ فصل: في العزم على الحج ................................................................................. ١٨٥ فصل: في الزاد................................................................................................ ١٨٥ فصل: في الراحلة ............................................................................................ ١٨٥ فصل: في شراء ثوب الإحرام ............................................................................... ١٨٦ فصل: في الخروج من البلد ................................................................................ ١٨٦ فصل: في دخول البادية ومشاهدة العقبات.............................................................. ١٨٦ فصل: في الإحرام والتلبية بالميقات ..................................................................... ١٨٦ فصل: في دخول مكة ........................................................................................ ١٨٧ فصل: في وقوع البصر على البيت......................................................................... ١٨٧ فصل: في الطواف بالبيت................................................................................... ١٨٧ فصل: في استلام الحجر.................................................................................... ١٨٨ فصل: في التعلق بأستار الكعبة والالتصاق بالملتزم.................................................. ١٨٨ فصل: في السعي بين الصفا والمروة في فناء البيت .................................................. ١٨٨ فصل: في الوقوف بعرفة .................................................................................... ١٨٩ فصل: في الوقوف بالمشعر................................................................................. ١٨٩ فصل: في رمي الجمار....................................................................................... ١٨٩ فصل: في ذبح الهدي........................................................................................ ١٩٠ فصل: في رؤية المدينة...................................................................................... ١٩٠ ١٩١ ....................................................................... فصل: في زيارة النبي والأئمة ٣١٦ الركن الثاني في العبادات وفيه أبواب الباب الأول: في جملة الحقوق التي تلزم الإنسان .................................. ١٩٧ الباب الثاني: في آداب المعيشة والمجالسة ................................................ ٢٠٧ الباب الثالث: في الإخاء والألفة.............................................................. ٢١٣ الباب الرابع: في تقسيم الإخوان والأصدقاء ............................................... ٢٢١ الباب الخامس: في حقوق الأخوة والصحبة ............................................... ٢٢٧ الباب السادس: في حقوق المسلم والمؤمن ................................................ ٢٣٥ الباب السابع: في بيان بعض الحقوق إجما ً لا.............................................. ٢٧١ الباب الثامن: في حقوق الجوار............................................................... ٢٧٧ الباب التاسع: في حقوق الأقارب والرحم ................................................... ٢٨٣ الباب العاشر: في حقوق الوالدين والولد................................................... ٢٨٧ الباب الحادي عشر: في حقوق المملوك.................................................... ٢٩٥ الباب الثاني عشر: في حقوق الزوجين ...................................................... ٣٠١ الباب الثالث عشر: في العزلة والمخالطة ..................................................

 

Click To View

Additional Books


  • A Guide To the Hidden Wisdom of Kabbalah (by )
  • Attaining the Worlds Beyond (by )
  • Basic Concepts in Kabbalah (by )
  • Kabbalah, Science and the Meaning of Lif... (by )
  • The Kabbalah Experience (by )
  • The Path of Kabbalah (by )
  • The Science of Kabbalah (Pticha) Volume 1 (by )
  • Interview with the Future (by )
  • Introduction to the Book of Zohar Volume 2 (by )
  • The Open Book (by )
  • Selected Poetry 
  • I Was Walking through a Bookstore the Ot... 
Scroll Left
Scroll Right

 



Copyright © World Library Foundation. All rights reserved. eBooks from Project Gutenberg are sponsored by the World Library Foundation,
a 501c(4) Member's Support Non-Profit Organization, and is NOT affiliated with any governmental agency or department.