World Library  


QR link for عقيلة قريش : آمنة بنت الحسين عليها السلام الملقبة بسكينة
Open EEWOWW
Add to Book Shelf
Flag as Inappropriate
Email this Book

عقيلة قريش : آمنة بنت الحسين عليها السلام الملقبة بسكينة

By الحلو, محمد, علي, السيد

Click here to view

Book Id: WPLBN0003972056
Format Type: PDF (eBook)
File Size: 724.59 KB.
Reproduction Date: 9/8/2015

Title: عقيلة قريش : آمنة بنت الحسين عليها السلام الملقبة بسكينة  
Author: الحلو, محمد, علي, السيد
Volume:
Language: Arabic
Subject: Non Fiction, Bibliography, السيرة
Collections: Islam, Bibliography, Authors Community, Literature
Historic
Publication Date:
2015
Publisher: شعبة الدراسات والبحوث الاسلامية في قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة
Member Page: safwan

Citation

APA MLA Chicago

علي الحلو, ا. م. (2015). عقيلة قريش : آمنة بنت الحسين عليها السلام الملقبة بسكينة. Retrieved from http://www.self.gutenberg.org/


Description
كتابنا هذا هو حلقة مكمّلة لجهود العلاّمة المقرّم رضوان الله تعالى عليه، وليميط اللثام عمّا ارتكبه هؤلاء القصّاصون؛ من تخيّلات تُرضي أهواء أسيادهم، وتنتقص من مقامات آل البيت عليهم السلام. ولسوف يرى قرّاؤنا ما أحدثته السياسة من فجوة بين الحقّ والباطل، وبين الحقيقية والخيال، حرصاً منّا على تحرير القارئ من أسر توجّهات الكتابات التاريخية المنفلتة عن قيم الدين ومبادئ العقل، ومسلّمات الوجدان.

Summary
تبقى الكتابات التاريخية محبوسة الأنفاس بين ما احتكره أهل الصنعة من التزوير، وبين ما استحسنه الحكّام من كتابته، بما ينسجم وتطلعاتهم في إلغاء مسلّمات الواقع، أو فرض تخيّلات القصّاصين على كاهل تاريخ يمتد بعطاءاته منذ بزوغ فجر الرسالة إلى ما شاء الله له أن يقوم. وإذا أردنا أن نحسن الظن بما سطّره هؤلاء وأولئك من مرويّاتهم، فلا ينبغي أن نتعامل معها بحسن ظنٍّ يفقدنا مصداقيتنا في الرغبة إلى معرفة الحقّ ومجرياته، وشؤون الواقع وتطلّعاته. وهكذا تبقى المرويّات التاريخية مكتّمة، لا يحقّ لها أن (تتفوّه) عمّا أضافته يدُ الوضع عليها، أو تلك النابعة من تخيّلات القصّاصين مجاراةً لوضعٍ سياسيٍّ قائمٍ، أو مداراةً لنزعات تكتّل معيّن، أو تنفيذاً لرغبة نفسية جامحة في الانتفاض من هذا، وسلب محاسنه لتزويق صورة ذاك، أو رمي هذا بداء ذاك دون وازع من دين، أو تحرّج من عرف، أو حتى لو تعارض مع مبتنيات علمية، أو أسس منطقية، بل ومبادئ أخلاقية، استجابة لمصالح شخصية عارمة، أو طموحات سياسية هائجة، تسحق معها كلّ مبدأ، وتقتل من خلالها كلّ فضيلة، وتُوأدُ بسببها كلّ مكرمة. وليس في منطق هؤلاء غير استدرار رضا أسيادهم، وإشباع حاجات أوليائهم من (نَهَمِ) الوضع والتزوير، ونزعة الكذب والتضليل. وهكذا يبقى الصراع قائماً بين توجّهات هؤلاء، وأسس المنطق العلمي الذي من خلاله يُقرأ الواقع التاريخي دون تزلّف لعُصبة، أو مراءٍ في حقيقة أو تجنٍّ على واقع. والذي بين أيدينا أنموذج ممّا جنته الأهواء في كتابة التاريخ، وما فرضته المصالح من تزوير، وما أفرزته صراعات التكتّلات السياسية من تضليل، فخال لهم ما وضعوه (مسلّمة) أجروها على ألسن السذّج من الناس، وأوهموا بها الحمقى من القصّاصين؛ ليستظرفوا بها كتبهم، ويستلحوا بها قرّاءهم. وكان نصيب هؤلاء من تخيّلاتهم في مرويّاتهم، وطعونهم على أهل البيت عليهم السلام، أن صوّروا السيّدة آمنة بنت الحسين عليهما السلام، الملقّبة بسكينة، أنّها من أهل الظرافة والبطر. فهي تتعاطى الغناء، ــ معاذ الله ــ كما هي تتعاطى التحكيم بين الشعراء والمغنّين، وتترامى في أحضان أزواجها الأمويين والزبيريين دون وازع من دين أو مانع من عرف، وكأنّها (موقوفة) لبني مروان وآل الزبير، فبين مفارق لها، وبين كاره، وبين خاطبٍ وبين مطلّق، وكأن لم يكن من بني هاشم كفءٌ يتولّى أمرها، أو وليّ يحسن منعها عمّا ترتكبه ممّا يخالف الدين وينافي العرف. في خضمِّ هذه (الأهوال) التي تُحدثها زوابع ثقافية، يتسكّع أصحابها على أبواب السلطان، ويعيشون في دهاليز البلاط، ويدفع بها هؤلاء، ويتجاذبها أولئك.. ليحاولوا إقحامها في مرتكزات العامة، ويدعوها لسذّج الناس. لم تدم هذه المحاولات الخائبة طويلاً حتى قيّض الله لذلك من يبطل أحدوثتهم، ويردّ مكائدهم، ليطالعنا الحجة المحقق السيّد عبد الرزاق المقرّم قدس سره الشريف، الذي عُرف بالدفاع عن أهل بيت العصمة والطهارة عليهم السلام، فيثبت دجل الوضّاعين، ممّا ادّعوه من وصمة الظرافة واللهو، وتعدد الأزواج التي يلصقونها بالسيّدة آمنة بنت الحسين عليهما السلام الملقّبة بـ(سكينة)، فأثبت براءتها عن كل تهمة وشائنة، بكتابه الرائع (سكينة بنت الحسين عليهما السلام).

Excerpt
ما أن صدرت الطبعة الأولى من هذا الكتاب حتى نفدت خلال أقل من عام، مما دعاني إلى طباعته ثانيةً تنفيذاً لطلبات القراء، وقد وجدتُ في اقتناء هذا الكتاب من قبل القراء دالّةً مهمةً على تزايد الوعي الإسلامي بصورة عامة، ومتابعة الشبهات وردودها لدى القارئ بشكل لافتٍ للانتباه، مما يشير على تزايد الخط البياني للصحوة الفكرية لدى شرائح القرّاء بمختلف ألوانها وتعدياتها الثقافية، أو انتماءاتها المدرسية بل وأطيافها الاجتماعية كذلك، تلك الصحوة التي راهن عليها الجميع، فبعض يرى فرضية انحسارها تماماً أو على أقل تقدير تسيّبها وانفلاتها عن مبادئها وقيمها إبّان عهدٍ ثقافي عام يكتسح الجميع، وعلى ضوء ذلك يؤسس توجهاته الفكرية التي تُمليها عليه مصلحته الخاصة أو العامة المرتبطة بانتماءاته وسياساته، والآخر يرى أن الصحوة الفكرية لا يمكنها الضمور تماماً، بل لعلها تخبو وتتوهج تبعاً للظرف العام الذي يحمل توجهاتٍ فكرية ــ سياسية معينة، وعلى هذا فالصحوة تبدو كامنةً خفية، أو ظاهرةً متوهجة، وهي على كل حال تبقى شاخصةً تحدد مسيرة مجتمع بكل طموحاته وتوجهاته الثقافية، وهذا يعني أن الصحوة الفكرية لها حضورها الدائم، وتشخيصها المتميز للمشروع الثقافي والفكري المطروح، ولعل هذا الكتاب أقرت أهميته تلك الصحوة الفكرية المتوثبة لكل جديد يُعالج شبهةً لم تكن مستحكمةً بقدر ما هي، استجابةً لظروفٍ سياسية أملت على الذهنية العامة (مقرراتها) وخطّت للرأي العام توجهاته، فأفرزت تقليديةً من الأفكار (الطائشة) والنزعات الثقافية الساذجة. وقبيل إعادة طباعة الكتاب دعتني ضرورة المراجعة لالقاء نظرة أخرى يمكن من خلالها إضافة ما ينبغي إضافته، وبالفعل فإنّ روىءً علمية تتجلى إبّان مطالعة الكتاب تُحتّم ادراجها مستقبلاً عند سنوح الفرصة واهتبالها، وكانت نتيجة مطالعتي الكتاب ــ كقارئ ــ أن أتأمل في قضيةٍ خطيرةٍ، وهي التساؤل عن حقيقة نسبة كتاب الأغاني لأبي الفرج الإصفهاني، وإمكانية أن يكون الكتاب منسوباً إليه، أو أن تكون الشبهة ــ على أقل تقدير منسوبة إليه ــ وتوقفتُ في القطع بصحة نسبة الكتاب، وملتُ إلى أن يكون الكتاب المتداول بين أيدينا منسوباً لأبي الفرج الإصفهاني لتمرير شبهاتٍ لا يمكن رواجها إلا على يد كاتبٍ شيعي يضمن تسويقها إلى (سوْقةِ الثقافةِ) أو مدعيها ليتاح لهم تسويقها مرةً أخرى. ولعل إشكالاً يردُ على كوننا قد أوعزنا في سياقات البحث إلى مروانية أبي الفرج الإصفهاني التي تظهر من خلال طرح تلك الشبهات، فإنّ ذلك لا يفصح عن قناعاتنا بمروانية أبي الفرج الإصفهاني بقدر ما هي محاولةٍ لمجاراة بعض الباحثين الذين (حكموا) أو فرضوا مروانية أبي الفرج، وكان البحث يتدرج في نفي الشبهةِ حتى يستقر إلى التشكيك في أصل صحة كتاب الأغاني المتداول والمنسوب لأبي الفرج الإصفهاني.

Table of Contents
المحتويات الإهداء 5 مقدمة الطبعة الأولى 6 مقدمة الطبعة الثانية 9 تنويه 12 وراثة نبويّة 13 قصة سكينة بنت الحسين عليهما السلام 23 سكينة عليها السلام (الاسم واللقب) 27 1 ــ ابن عساكر في (تاريخ مدينة دمشق) 27 2 ــ ابن تَغْري بَرْدِي في (النجوم الزاهرة في ملوك مصر والقاهرة) 28 3 ــ ابن الجوزي في (المنتظم في تاريخ الملوك والأمم) 28 4 ــ سبط ابن الجوزي في (تذكرة الخواص) 28 5 ــ ابن النديم في (الفهرست) 28 6 ــ أبو الفرج الإصفهاني في (الأغاني) 29 7 ــ ابن العماد الحنبلي في (شذرات الذهب) 30 8 ــ اليافعي في (مرآة الجنان) 30 9 ــ ابن خلكان في (وفيات الأعيان) 30 10 ــ عمر رضا كحالة في (أعلام النساء) 31 11 ــ السيّد محسن الأمين العاملي في (أعيان الشيعة) 31 12 ــ السيّد عبد الرزاق الموسوي المقرّم في (سكينة بنت الحسين عليهما السلام) 32 13 ــ الشيخ محمّد حسين الأعلمي في (تراجم أعلام النساء) 33 14 ــ المحدّث الشيخ عباس القمّي في (منتهى الآمال) 33 مصالح أمويّة ومطامع زبيريّة 35 أكذوبتان 39 الأكذوبة الأولى: سكينة ومجالسة الشعراء واستماع الغناء 39 النموذج الأول 39 رجال الخبر 40 تهافت الوضّاع 43 النموذج الثاني 47 رجال الخبر 52 النموذج الثالث 55 النموذج الرابع 56 رجال الخبر 56 حرمة نظر الأجنبي للأجنبية 60 رمتني بدائها وانسلّت 62 عائشة بنت طلحة بن عبيد الله زوجة مصعب بن الزبير 64 فاطمة بنت عبد الملك بن مروان 68 الثريا بنت علي بن عبد الله بن الحارث 69 رملة بنت عبد الله بن خلف أخت طلحة الطلحات 69 عاتكة بنت معاوية بن أبي سفيان 69 رملة بنت معاوية بن أبي سفيان 70 عاتكة بنت عبد الله بن يزيد بن معاوية بن أبي سفيان 70 زينب بنت عكرمة بن عبد الرحمن بن الحارث بن هشام 70 زينب بنت يوسف بن الحكم أخت الحجّاج بن يوسف الثقفي 71 سُعدى بنت عبد الرحمن بن عوف 71 هند بنت كنانة بن عبد الرحمن بن نضلة بن صفوان بن أمية 71 سُعدى بنت سعيد بن عمرو بن عثمان 72 أمّ البنين زوج الوليد بن عبد الملك 72 زينب بنت سليمان بن علي 73 عائشة بنت المهدي العباسي 74 ولاّدة بنت المستكفي الخليفة الأموي في الأندلس 74 سكينة وابن السريج 75 رجال الخبر 78 أين هم أزواج سكينة وبنو هاشم عن كلّ هذا؟ 79 إنّه خراج بعض الكور 80 حكم الغناء في الشريعة المقدّسة 81 حقيقة الأمر ما هي؟ ابن سريج نائحاً أم مغنّياً؟ 86 محاولات وضع وتزوير أخر 90 الأكذوبة الثانية: سكينة وحديث الأزواج 94 الأولى: قائمة أبي الفرج الإصفهاني 94 الثانية: قائمة ابن سعد 95 الثالثة: قائمة ابن خلكان 96 الرابعة: قائمة سبط ابن الجوزي 96 القائمة الموحّدة 97 أولاً: مصعب بن الزبير 99 مَن هم آل الزبير؟ 100 كتاب طلحة والزبير في تحريض المسلمين على قتل عثمان 102 آل الزبير... تقليدية عداء ومنافساتٌ سياسية محمومة 104 مصعب بن الزبير يُؤوي قتلة الحسين عليه السلام 107 مصعب بن الزبير... تركة العداء الزبيري لآل علي وشيعته 108 فأين التقارب إذن؟ 110 محاولات زبيرية للطعن على أهل البيت عليهم السلام 112 أمّا المقتضيات الدينية 115 أمّا المقتضيات الاجتماعية 117 مناقشتان 120 ثانياً: عبد الله بن عثمان بن حزام 126 أمّا مجالد 129 أمّا الشّعبي 130 ثالثاً: الأصبغ بن عبد العزيز بن مروان 131 رابعاً وخامساً: زيد بن عمرو بن عثمان وإبراهيم بن عبد الرحمن بن عوف 132 سادساً: عبد الله بن الحسن السبط 137 حزن الفاطميّات 142 محاولة تشويه الحقائق إذن 145 وحينما تزوّر الحقائق 146 الخلاصة 148 هل كتاب الأغاني للإصفهاني؟ 150 ثبت المصادر 160

 

Click To View

Additional Books


  • Родени Убийци (by )
  • Small Lie, Big Trouble (by )
  • Partners in Crime (by )
  • The Middle Grounds (by )
  • The Demon from Under the Deep (by )
  • Survival (by )
  • Jessica Marks (by )
  • Lead US to the Light (by )
  • Lost Souls (by )
  • Power Watcher (by )
  • Running from Home (by )
  • The Time Keeper (by )
Scroll Left
Scroll Right

 



Copyright © World Library Foundation. All rights reserved. eBooks from Project Gutenberg are sponsored by the World Library Foundation,
a 501c(4) Member's Support Non-Profit Organization, and is NOT affiliated with any governmental agency or department.