World Library  


QR link for دعاء الإمام الحسين في يوم عاشوراء بين النظرية العلمية والأثر الغيبي : دراسة اسلامية معاصرة, Volume 2: دراسة اسلامية معاصرة
Open EEWOWW
Add to Book Shelf
Flag as Inappropriate
Email this Book

دعاء الإمام الحسين في يوم عاشوراء بين النظرية العلمية والأثر الغيبي : دراسة اسلامية معاصرة, Volume 2: دراسة اسلامية معاصرة

By الحلو, محمد, علي, السيد

Click here to view

Book Id: WPLBN0003972082
Format Type: PDF (eBook)
File Size: 4.59 MB.
Reproduction Date: 10/1/2015

Title: دعاء الإمام الحسين في يوم عاشوراء بين النظرية العلمية والأثر الغيبي : دراسة اسلامية معاصرة, Volume 2: دراسة اسلامية معاصرة  
Author: الحلو, محمد, علي, السيد
Volume: Volume 2
Language: Arabic
Subject: Non Fiction, Religion, الامام الحسين بن علي
Collections: Islam, Authors Community, Religion, Literature, Favorites in India
Historic
Publication Date:
2015
Publisher: شعبة الدراسات والبحوث الاسلامية في قسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة
Member Page: safwan

Citation

APA MLA Chicago

علي الحلو, ا. م. (2015). دعاء الإمام الحسين في يوم عاشوراء بين النظرية العلمية والأثر الغيبي : دراسة اسلامية معاصرة, Volume 2. Retrieved from http://www.self.gutenberg.org/


Description
وبعد: فإن الحضارة لم تكن وليدة الصدفة لدى الأمم وإن تقدمها لم يكن بضربة عصا ساحر، كما أن رخاءها وازدهارها لم يكونا من صنع مارد، وإنما بفعل إخلاص علمائها ومثابرة أبنائها وهمة فتيانها ووعي رجالها ونسائها. كما أن تردي الأمم كان بنفاق علمائها وتكاسل أبنائها ولهو فتيانها وجهالة رجالها وانحلال نسائها. من هنا: احتاجت الأمم إلى دورات إصلاحية تعيد لها نبض حياتها، وتنقي أفكارها كي يكتب لها البقاء وتنهض للإعمار والبناء. ومن هنا أيضا: احتاجت هذه الأمة إلى مدرسة عاشوراء بكل تفاصيلها كي تعي أسباب ترديها وتعرف مكامن ضلالها وتقف عند عوامل انحرافها، فأي أمة تستطيع أن تفخر بماضيها وهي قد أقدمت على قتل ابن بنت نبيها وذبح أطفاله الرضع وسبي نسائه وبناته، وفيهن من لم تتعدَّ الخامسة من عمرها فيوضع أمامهن رؤوس آبائهن وأخوانهن. وكأن القارئ لتاريخ هذه الأمة يرى نفسه أمام شاشة عرض تقص عليه فيلما سينمائيا عن كوكب فضائي تحيا فيه مخلوقات لم يعرفها بنو البشر قد قدمت إلى الأرض، فعاثت به الفساد والدمار وهو مذهول وقد أطبقت على صدره الدهشة وهو شاخص العينين فيما لم ير، ولم يسمع به من قبل. وبين هذا الدمار وتلك الوحشية التي انفرد بها الإنسان في يوم عاشوراء تبنى مدرسة إصلاحية، لتتفجر منها علوم ومعارف محمدية، تسقي القلوب الظمأى وتروي النفوس الجدباء بعد أن أثقلها الجدب وأخباها الرماد. هكذا هي مدرسة الدعاء في يوم عاشوراء، حينما تدخلها تحتار وأنت تنظر إلى سيد الشهداء  وهو ينتقل بين باحات هذه الصفوف ليزيح عن الأفهام تراكمات الأوهام، ويجلي عن القلوب سحائب الظلمة فينير العقل بالحكمة ويفتح أبواب علوم جمة، وتحتار أيضا في تعداد دروسها واتساع باحاتها وتنوع علومها ومعارفها، حتى تخال نفسك في بلد العجائب أو أنك في عالم آخر لم يعرفه بنو جلدتك، ولم يألفه بنو جنسك لاسيما وهم بين هارب من فضيحة قتل ابن بنت النبي الأعظم ، وبين مأسور بفتوى عالم لا يجيز النظر إلى عترة محمد ، وبين متقوقع بثقافة رسمتها أجربة النبيذ.

Summary
شهدت الدراسات المتكفلة في الشأن الحسيني تطوراً كبيراً يعكسُ قضيتين أساسيتين: إحداهما: تنامي الوعي المعرفي لدى النخبة التي وجدت نفسها مضطرةً أن تقرأ الحدث الحسيني على أساس التحولات التي يشهدها العالم في شأن الفكر والثقافة والثورة والتي تُعد قضية الإمام الحسين عليه السلام إحدى ركائز هذا التطور العالمي المنظور في شأن هذا الثلاثي الهائج بالمنعطفات الخطيرة والتي ألزمت النخبة أن تعيد حساباتها في هذا الشأن. والأخرى: توجه القواعد العامة إلى قراءة القضية الحسينية بكل تفاصيلها الدامية فضلاً عن كل تفاصيلها ودقائقها المعرفية ــ وان كنا لا نفرّق بين الاثنين، إذ تعد هذه التفاصيل الدامية جزءاً من الرقي المعرفي الذي تجيش بسببه العواطف. لذا فقد احتلت دراسات القضية الحسينية مساحة واسعة من البحوث، وهي في الوقت نفسه احتلت شأناً كبيراً من اهتمامات المتابعين لهذا الحدث فضلاً عن اهتمامات الباحثين كذلك. ولم تتوقف هذه الاهتمامات على نقل الواقعة وتجسيدها؛ بل تصاعدت إلى تحليل «الجزئية الحسينية» بالبحوث والتنقيب، وأقصد بالجزئية الحسينية هي تلك الحيثية لاحدى صور القضية الحسينية المتداعية بين الزمان والمكان، ولا نعني بالزمان والمكان الكربلائيين وحدهما، بل يتعدى ذلك إلى كل زمان تتوقت فيه مأساة المظلوم، والمكان الذي تستدعيه حادثة الوقع الكربلائي بمتشابهاتها ومحنها. ولعل دراسة «دعاء الإمام الحسين عليه السلام في يوم عاشوراء» توقفنا على هذه الحالة البحثية. فظاهرة الدعاء عند الإمام الحسين عليه السلام في كربلاء تستدعي معها دراسات متعددة تجتمع كلها لتعطي شأناً من شؤون الدراسة، وربما البعض سيتوقف في ضرورة هذا السرد البحثي الذي جاء به الكاتب الا أنه إحدى ضرورات استيفاء جهةٍ من جهات الدراسة، فلم يقتصر الكاتب على البحث الدلالي للدعاء عند الإمام الحسين عليه السلام حتى عززه بمقاطع تاريخية وشواهد فلسفية ودراسات تربوية إلى آخرها من البحوث المساعدة التي تتكافل لتُعطي نبذة من نُبذ الدراسة ومقتضياتها. والكاتب مسبوق بالسعي وراء كل ما ينفع القارئ من أجل تعزيز رؤيته البحثية في كل المجالات، فالى المزيد من الدراسات التي تشارك في رفع التضبيب عن رؤية القراء وتُسهم في رفد ثقافتهم بما يتطلع إليه الجميع، شكر الله جهود الجميع وأثابهم بكل خير وللسيد الكاتب كل تقدير وتبجيل بما عرفنا عنه من حُسن المثابرة وعظيم المجاهدة والعمل على تقديم ما هو جديد.

Excerpt
يأتي هذا الكتاب كمحاولة لنقل اليسير مما اختزنته مدرسة الدعاء في يوم عاشوراء من علوم ومعارف وحقائق عديدة إلى القارئ الكريم، مشفوعا ذلك بالكتاب العزيز والحديث الشريف والعلوم الأكاديمية الحديثة. فجاء الكتاب ضمن محورين المحور الأول يرتكز على بيان الآثار الغيبية في دعائه يوم عاشوراء، والمحور الثاني يرتكز على بيان ما تضمنته الأدعية من نظريات علمية، والنظرية عند الأئمة المعصومين  تختلف بمصداقها عن النظرية التي يتوصل إليها العالم في المؤسسات والهيئات والجامعات المعاصرة؛ إذ ترتكز النظرية عند المعصوم  على تفسير الظاهرة أو القانون أو القاعدة طبقاً لعين الواقع، ولذا فهي علمية لاستحالة نفوذ الاحتمال أو الظن إليها، بمعنى لا يكون بيان الإمام يستند على الظن أو عدم الاحاطة الكاملة والشاملة والدقيقة للسنن والقوانين والظواهر الكونية، ونقصد بالكونية جميع ما يمكن أن يدركه الإنسان ويحسه بل وحتى الأشياء التي لم يتمكن من إدراكها ومعرفتها فجميع ذلك علمه عند الإمام المعصوم . وذلك أن علم المعصوم هو علم حضوري أو لدنّي قال تعالى: في معرض حديثه عن الخضر { وَعَلَّمْنَاهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْمًا }:

Table of Contents
المحتويات  مواضع دعائه عند مصارع أهل بيته  الموضع الأول: دعاؤه عند خروج ولده علي الأكبر للقتال 8 المبحث الأول: التعريف بعلي الأكبر  8 المبحث الثاني: الدمع لسان القلب 10 المبحث الثالث: الإمام الحسين  يكشف عن علم المنايا والبلايا 18 المسألة الأولى: تحقق ذبح عمر بن سعد على فراشه وقتل ولده من بعده 24 المسألة الثانية: وجوب حفظ قرابة رسول الله  27 أولا: في كونهم من نعم الله تعالى 27 ثانيا: في كون صلتهم هي صلة لرسول الله  27 ثالثا: في أن التعرض لقرابة رسول الله قولاً أو فعلاً يوجب دخول النار 27 رابعا 29 خامسا: من هم قرابة رسول الله ؟ 33 الأول 34 القول الثاني 35 القول الثالث 36 القول الرابع 36 المسألة الثالثة: مشابهة علي الأكبر لجده رسول الله  38 كيف بدا جمال علي الأكبر  38 صفة جمال رسول الله  39 الأمر الأول 41 الأمر الثاني 41 المسألة الرابعة: بيان القانون الجزائي في دعاء الإمام الحسين  42 المسألة الخامسة: علة اختيار الإمام الحسين  للعقوبات الخمس في دعائه 46 العقوبة الأولى: (منعهم بركات الأرض) 46 العقوبة الثانية: (وفرقهم تفريقا) 47 العقوبة الثالثة: (ومزقهم تمزيقا) 47 العقوبة الرابعة: (واجعلهم طرائق قددا) 50 العقوبة الخامسة: (ولا ترضِ الولاة عنهم أبدا) 51 الموضع الثاني من دعائه عند مصارع أهل بيته  53 دعاؤه بعد استشهاد القاسم  53 المبحث الأول: أسباب الدعاء والتعريف بشخصية القاسم  53 المسألة الأولى: التعريف بشخصية القاسم بن الحسن  53 المسألة الثانية: أسباب الدعاء 55 المبحث الثاني: مبحث تربوي 56 اجتناب الحضور في مجالس السوء 56 أولا: آثار المجالس التربوية 57 ثانيا: آثار مجالسة أهل المعاصي الكونية 58 ثالثا: آثار مجالسة أهل المعاصي الاجتماعية 58 المبحث الثالث: مبحث نفسي 59 مظاهر الخوف وآثارها على قلب الطفل ونفسيته 59 الموضع الثالث: من أدعيته عند مصارع أهل بيته  62 دعاؤه عند مصرع ولده الطفل الرضيع 62 المبحث الأول: أسباب الدعاء 62 الرضيع  63 المبحث الثاني: مبحث عقائدي 64 المسألة الأولى: الحكمة في المقارنة بين ابتلاء نبي الله صالح والإمام الحسين  65 المسألة الثانية: العلة في شمول العذاب قوم صالح  مع أن العاقر واحد 74 المبحث الثالث: في علم النفس العسكري 76 مفهوم النصر عند الإمام الحسين  76  مواضع أدعيته عند قتاله ومصرعه  الموضع الأول: دعاؤه في مركز قتاله 84 المسألة الأولى: أسلوبه في القتال 84 المسالة الثانية: أسباب الدعاء 85 المسألة الثالثة: من أسرار قول (لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم) 85 الموضع الثاني: من أدعيته عند قتاله ومصرعه 88 حينما طلب أن يسقوه ماءً 88 المسألة الأولى: أسباب الدعاء 88 المسألة الثانية: تحقق الأثر الغيبي الآني في دعائه  88 الموضع الثالث: من أدعيته  عند قتاله 89 حينما رماه أبو الحتوف بسهم 89 المبحث الأول: أسباب الدعاء 89 المبحث الثاني: تنزيه النفس من الغرض الشخصي وأثره في التربية الاجتماعية 90 المبحث الثالث: مبحث اجتماعي 92 أثر العقوبة في تقويم سلوك الفرد والمجتمع 92 المبحث الرابع: مبحث في علم السلوك 99 أثر هذه العقوبات الثلاث في تقويم السلوك الإنساني 99 أولا: آثار العقوبة الأولى على السلوك 101 ثانيا: آثار العقوبة الثانية على السلوك 101 ألف: الأثار النفسية لعقوبة القتل البددي 102 باء: الأثار الاجتماعية لعقوبة القتل البددي 103 ثالثا: آثار العقوبة الثالثة على السلوك 104 الموضع الرابع: من أدعيته عند قالته ومصرع 105 حينما أصابه سهم له ثلاث شعب 105 المسألة الأولى: أسباب الدعاء 105 المسألة الثانية: ظهور التجليات الحسينية 106 المسألة الثالثة: الإمام الحسين  يشكو إلى الله أعظم الظلامات، هتك حرمة فاطمة 110 الموضع الخامس: أدعيته عند قتاله ومصرعه 111 دعاؤه على مالك بن النسر 111 المسألة الأولى: أسباب الدعاء 111 المسألة الثانية: مراتب الظالمين في القرآن الكريم 111 أولاً: التعريف بهم 112 ثانيا: حالهم عند الموت 115 ثالثا: حالهم في الآخرة 116 المسألة الثالثة: تفاوت درجات العقاب الجزائي للظالمين 117 المسألة الرابعة: تحقق الأثر الغيبي في دعاء الإمام الحسين  على مالك بن النسر الكندي 119 الموضع السادس: من أدعيته  عند مصرعه 120 حينما ذبح في حجره عبد الله بن الإمام الحسن  120 المسألة الأولى: أسباب الدعاء 120 المسألة الثانية: الحكمة في تأخير العقوبة الإلهية للعصاة 121 مبحث اجتماعي: نظريته  في انهيار الروابط الاجتماعية كوسيلة عقابية تقتضي الإصلاح 125 العمود الأول: المدرور المعائشي 127 العمود الثاني: القيم 128 العمود الثالث السلطة 130 الموضع السابع من أدعيته  عند مصرعه 135 الدعاء الأخير: وهو الدعاء الملكوتي 135 المبحث الأول في التربية النفسية: دور الدعاء في تنظيم الدوافع النفسية وانعكاسه على السلوك 136 المسألة الأولى: الباعث النفسي لدفع الفقر 139 المسألة الثانية: الباعث النفسي لدفع الخوف 140 المسألة الثالثة: الباعث النفسي لدفع الكرب 142 المسألة الرابعة: الباعث النفسي لدفع الضعف 144 المبحث الثاني: مبحث نفسي أخلاقي 147 دور التوكل في ضبط حركة النفس والسلوك 147 المسألة الأولى: التوكل في اللغة 148 المسألة الثانية: التوكل في القرآن الكريم 151 المسألة الثالثة: التوكل في السنّة 156 أولا: السنّة الشريفة تعرف التوكل 157 ثانيا: درجات التوكل 158 ثالثا: ركائز التوكل 160 المسألة الرابعة: التوكل عند سيد الشهداء  163 المبحث الثالث؛ مبحث اجتماعي: الإمام الحسين  وحق القومية العربية 168 المسألة الأولى: ما هي القومية؟ 168 المسألة الثانية: الإمام الحسين  يلزم خصمه بما يؤمن به في القومية 179 المبحث الرابع: مبحث عقائدي، الجذور التاريخية لإسقاط حق العترة وإبطال بنوة الحسن والحسين من رسول الله  183 المسألة الأولى: من هم عترة النبي ؟ وما الفرق بين العترة والآل والأمة؟ 183 أولاً: العترة في اللغة 184 ثانيا: الإمام الرضا  يزيل الشبهات عن معنى العترة في مجلس المأمون العباسي 187 المسألة الثانية: بنوة الحسن والحسين  من رسول الله  205 المبحث الخامس: حقائق غيبية في خاتمة الدعاء الملكوتي لسيد الشهداء 213 السؤال الأول: أي فرج يريده سيد الشهداء ؟ 214 السؤال الثاني: كيف يتحقق الفرج والمخرج لسيد الشهداء وهو على رمضاء كربلاء؟ 216 السؤال الثالث: ما هو الدليل على أن الإمام الحسين  يختم حياته بالدعاء للإمام المهدي؟ 217 فهرس الآيات 229 فهرس الأحاديث 249 فهرس الأعلام ــ ألف ــ 265 فهرس الأعلام ــ باء ــ 269 فهرس الأعلام ــ جيم ــ 271 مصادر الكتاب 283 المحتويات 309

 

Click To View

Additional Books


  • Родени Убийци (by )
  • Small Lie, Big Trouble (by )
  • Partners in Crime (by )
  • The Middle Grounds (by )
  • The Demon from Under the Deep (by )
  • Survival (by )
  • Jessica Marks (by )
  • Lead US to the Light (by )
  • Lost Souls (by )
  • Power Watcher (by )
  • Running from Home (by )
  • The Time Keeper (by )
Scroll Left
Scroll Right

 



Copyright © World Library Foundation. All rights reserved. eBooks from Project Gutenberg are sponsored by the World Library Foundation,
a 501c(4) Member's Support Non-Profit Organization, and is NOT affiliated with any governmental agency or department.